Make an appointment

UK:020 7811 8111

Intl:+44 (0)20 7808 2063

The Royal Marsden Facilities and services

وحدة عمل متكاملة

Tagged as:

تسعى وحدة المسالك البولية في مستشفى رويال مارسدن جاهدة أن تكون الأ فضل فيما تقدمه من تشاخيص سريعة، وأشعة تشخيصية متقدمة، وخطط علاجية مُخصّصة، وجراحة روبوتية رائدة، بالإضافة إلى الرعاية المُطوّرة الخاصة بالمراجعات الطبية.

21 November 2019

تجمع وحدة المسالك البولية بمستشفى رويال مارسدن بين ما جد واستجد في عالم التكنولوجيا، وأخصائيين رائدين بمرض السرطان على المستوى الدولي. وذلك لتشخيص ومعالجة المرضى، وتوفير خدمات تشخيصية للمرضى الذين يشتكون من أعراض ذات صلة بسرطان البروستاتا، وسرطان الخصية، وسرطان الكلى والمثانة.

يقول مِستر ديكلان كاهيل جراح إستشاري ورئيس وحدة المسالك البولية: "لقد أعدنا هيكلة طريقة تقديم خدمات طب المسالك البولية  بالمؤسسة لنُمكّن المرضى من الإستفادة من أفضل وسائل التشخيص، ومن أطباء متخصّصين، ومن أحدث العلاجات الرائدة."

 التحويل السريع 

يعمل نموذج مستشفى رويال مارسدن متعدد التخصصات على توفير تشخيص وثيق في التوقيت الأنسب للمريض. يعد مركز التشخيص والتقييم السريع (RDAC) بفرع جيلسي أحد المراكز الأكثر تطورا من نوعها بالمملكة المتحدة، بحيث يوفر فضاء خاصا لأجهزة تشخيص أمراض المسالك البولية، بما فيها منظار المثانة المرن، وجهاز قياس معدل تدفق البول، وخزعة غدة البروستاتا الموجهة بالموجات الفوق صوتية. وقد يتسنى إجراء هذه الفحوصات مجتمعة خلال زيارة واحدة. كما يتم إجراء فحص الموجات الفوق الصوتية عبر المستقيم للتشخيص والمراقبة، وإجراء عينات غدة البروستاتا في مركز (RDAC).  

 

نحن ندرك أن التشخيص السريع يعد خطوة هامة جدا لتوفير نتائج أفضل للمريض، كما أننا ندرك القلق الناجم عن طول انتظار نتائج الفحوصات،

نيتي كينزيلا- إستشارية تمريض أورام المسالك البولية

تقول نيتي كينزيلا إستشارية تمريض أورام المسالك البوليةنحن ندرك أن التشخيص السريع يعد خطوة هامة جدا لتوفير نتائج أفضل للمريض، كما أننا ندرك القلق الناجم عن طول انتظار نتائج الفحوصات، " وتواصل قائلة: "نحن نفحص الرجال بخصوص سرطان البروستاتا، وغالبا ما نجري الفحوصات اللازمة خلال اليوم الواحد."

مركز مؤسسة روبن للأشعة

  يتوفر مركز روبن للأشعة الذي يقع في مستشفى رويال مارسدن بفرع جيلسي على جهازين من أحدث أجهزة الرنين المغناطيسي - أحدهما من طراز 1.5T والآخر من طراز 3T - بالإضافة الى جهازين من أجهزة الأشعة المقطعية. في حين يتوفر فرع ساتن على ثلاث أجهزة من اجهزة الرنين المغناطيسي- إثنان منها من طراز1.5T والثالث من طراز3T – بالإضافة الى جهازين من أجهزة الأشعة المقطعية.

 تقول شرل ريتشرسن، رئيسة قسم أشعة الرنين المغناطيسي:” تمكننا أجهزة الأشعة المتطورة لدينا من رؤية السرطان عند المريض بصورة أكثر وضوحا من أي وقت مضى،" وتضيف: "تمكننا الصّور الأكثر وضوحا من تحسين قدراتنا التشخيصية ومراقبة أيض الأورام، مما يُخوّل لنا تقييم فعالية العلاج ثم تعديله إثر ذل

خطط علاجية مخصّصة

تقوم الفرق متعددة التخصصات في مستشفى رويال مارسدن بوضع خطط علاجية مخصّصة لكل مريض على حدى، مما يساهم في تحسين تجربة المريض و جودة رعايته. قد يصل عدد الأخصائيين الذين يحضرون الإجتماعات الأسبوعية للفرق متعددة التخصصات الى ما يقارب ٣٥ أخصائي، من بينهم جراحون وأطباء أورام، وأخصائيي العلاج الإشعاعي، وأخصائيي الأنسجة المرضية، وأخصائيي الأشعة، وممرضين، بالإضافة إلى أطر مساعدة من مهنيي القطاع الصحي. 

تُجرى جميع العمليات الجراحية الكبرى الخاصة بالمسالك البولية بفرع جيلسي للمستشفى، بما فيها جراحة المناظير، والجراحة بمساعدة الروبوت، والجراحة المفتوحة. كما يقدم استشاريو جراحة المسالك البولية، كل من مِستر إريك ماير ومِستر كريستوفر اوگدن ومِستر كهيل، يقدمون الجراحة الإنقاذية بمساعدة الروبوت لآستئصال البروستاتا، وذلك لمعالجة معاودة المرض. 

يقول مِستر ماير: "أصبح الأشخاص يعيشون حياة أطول، وهذا يعني أن بعض المرضى الذين لم يخضعوا لجراحة آستئصال البروستاتا، للأسف، يعاودهم المرض وبالبروستاتا نفسها،" ويضيف:" أصبح الآن بإمكاننا توفير جراحة آستئصال البروستاتا الإنقاذية لهؤلاء المرضى، والتي تستفيد من براعة الروبوت الجراحي دافينشي xi لتحقيق أفضل النتائج." كما نقوم بتوفير مجموعة من العلاجات الكيميائية والإشعاعية بكلتا فرعي المستشفى جيلسي وساتن.

الرعاية ما بعد العلاج

يواصل مستشفى رويال مارسدن العمل على تحسين خدمات المراجعات الطبية وذلك عن طريق توفير عيادات الناجين من مرض السرطان وتقديم فعاليات تخص الصحة والرفاه.

كما تتيح المؤسسة لمرضاها فرصة التحويل المدعوم للرجوع إلى خدمات الرعاية الأولية لمتابعة المراجعات الطبية وذلك بعد سنتين تقريبا من انتهاء علاج السرطان. 

يقول نيتي: “هذا يعني أن المرضى أصبح بإمكانهم الإستفادة من تلقي رعاية المراجعات الطبية بجوار مقر سكناهم، مما يوفر عليهم رحلة التنقل إلى المستشفى والتي هم في غنىً عنها."